اخبار عربية

قضايا الفساد تلاحق الساسة اللبنانيين

متابعة : ياسر الشرقاوي
وجه النائب العام المالي اللبناني، القاضي علي إبراهيم، تهمة إهدار المال العام إلى المدير العام للجمارك بدري الضاهر.

كما استمع النائب العام المالي إلى إفادة رئيس الوزراء الأسبق، فؤاد السنيورة، حول ملف صرف 11 مليار دولار عندما كان رئيسا للحكومة بين عامي 2006 و 2008.

ويأتي هذا في وقت اعتصم فيه محتجون لبنانيون أمام المصارف والمرافق العامة في مدينة طرابلس، وطالبوا الموظفين بترك مكاتبهم والالتحاق بهم، كما عمد المتظاهرون إلى إغلاق المدارس في منطقة الميناء وطرابلس.

وبالتزامن تجمع عدد من الطلاب اللبنانيين في كل المناطق اللبنانية، وشهدت وزارة التربية في بيروت تجمعات كبيرة من المحتجين، ما أدى إلى قطع الطريق أمام الوزارة.

ومن ناحية أخرى، اجتمع القائم بأعمال رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، مع الرئيس ميشال عون، الخميس.

وقال الحريري، بعد الاجتماع، إنه سيواصل إجراء المحادثات مع الرئيس اللبناني وأطراف أخرى.

وكان الحريري قد استقال من منصبه الأسبوع الماضي.

وأضاف الحريري، “أنا جئت لأحكي مع فخامة الرئيس ونتشاور وسنكمل المشاورات مع الأفرقاء الآخرين

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق